منتديات ثقافية ادبية و شعر شعبي
 
الرئيسيةالبوابة 1بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أحكام تجويد القران الكريم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
a7lawarda
مدير المنتديات الاسلاميه
مدير المنتديات الاسلاميه
avatar

انثى
عدد الرسائل : 144
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: أحكام تجويد القران الكريم   الأربعاء أبريل 09, 2008 11:18 am

لقد أمر الله عباده أن يتفكروا ويتدبروا في معاني وكلمات القرآن الكريم ، ووعدهم بالثواب العظيم ، على كل حرف منه عشر حسنات ، ولقد شرع الله تعالى لعباده الطريق الميسور لقراءة القرآن الكريم على مبادئ وصفات معينة حتى يصلوا إلى المقصود وهو تحقيق مبادئه وتطبيق أحكامه ، وأمر الله عز وجل نبيه صلى الله عليه وسلم بذلك فقال " ورتل القرآن ترتيلا ". المزمل:4


أول من جمع هذا العلم في كتاب هو الإمام العظيم أبو عبيد القاسم بن سلام في القرن الثالث الهجري في ألف " كتاب القراءات " ، وقيل أن أول من ألف وجمع القراءات هو حفص بن عمر الدوري ، واشتهر في القرن الرابع الهجري الحافظ أبو بكر بن مجاهد البغدادي وهو أول من ألف في القراءات السبعة المشهورة ، وتوفي سنة 324 من الهجرة ،
وفي القرن الخامس اشتهر الحافظ الإمام أبو عمرو عثمان بن سعيد الداني مؤلف كتاب ( التيسير) في القراءات السبع والذي صار عمدة القراء وله تصانيف كثيرة في هذا الفن وغيره
.
واشتهر في هذا العلم أيضاً الإمام مكي بن أبي طالب القيسي القيرواني وقد ألف كتبًا لا تعد ولا تحصى في القراءات وعلوم القرآن. وفي القرن السادس الهجري اشتهر شيخ هذا الفن
الذي تسابق العلماء إلى لاميته وانكبوا عليها انكباب الفراش على النور تلك هي الشاطبية التي أسماها " حرز الأماني ووجه التهاني " نظم فيها القراءات السبعة المتواترة في ألف ومائة وثلاثة وسبعين بيتًا (1173).
ذاك هو أبو القاسم بن فيرة بن خلف بن أحمد الرعيني الشاطبي الأندلسي ، توفي سنة 590 من الهجرة ، وبعده ما زالت العلماء في هذا الفن تترى في كل عصر وقرن حاملين لواء القرآن الكريم آخذين بزمام علومه قراءة وتطبيقاً ، صارفين الأعمار لخدمته تصنيفاً وتحقيقاً ، حتى قيض الله عز وجل له إمام المحققين وشيخ المقرئين محمد بن الجزري الشافعي فتتلمذ عليه خلق لا يحصون وألف كتباً كثيرة أشهرها (النشر في القراءات العشر) ونظم في التجويد (المقدمة فيما على قارئه أن يعلمه


عدل سابقا من قبل a7lawarda في الأربعاء أبريل 09, 2008 11:40 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a7lawarda
مدير المنتديات الاسلاميه
مدير المنتديات الاسلاميه
avatar

انثى
عدد الرسائل : 144
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: التجويد: غايته وحكمه وطرق تلقيه ومراتبه   الأربعاء أبريل 09, 2008 11:40 am

علم التجويد:
علم يعرف به كيفية النطق بالكلمات القرآنية.
وتجويد الحروف هو الإتيان بها جيدة اللفظ تطابق أجود نطق لها وهو نطق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
غاية علم التجويد:
بلوغ الإتقان في تلاوة القرآن. أو هو: صون اللسان عن اللحن في تلاوة القرآن.
حقيقة علم التجويد:
إعطاء كل حرف حقه ومستحقه في النطق، وإتقان الحروف
وتحسينها وخلوها من الزيادة والنقص والرداءة.
حكم تعلّم التجويد:
فرض كفاية على المسلمين ، إذا قام به البعض سقط عن الكل
حكم العمل به:
فرض عين على كل مسلم ومسلمة من المكلفين عند تلاوة القرآن.
- مراتب القراءة الصحيحة:
-1 التحقيق: لغة: هو المبالغة في الإتيان بالشيء على حقيقته من غير زيادة فيه ولا نقص عنه، فهو بلوغ حقيقة الشيء والوقوف على كنهه، والوصول إلى نهاية شأنه.
واصطلاحا: إعطاء الحروف حقها من إشباع المد وتحقيق الهمز وإتمام الحركات وتوفية الغنات وتفكيك الحروف وهو بيانها، وإخراج بعضها من بعض بالسكت والتؤدة، والوقف على الوقوف الجائزة والإتيان بالإظهار والإدغام على وجهه.
-2 الحدر: لغة: مصدر من حَدَرَ يُحدر إذا أسرع، أو هو من الحدر الذي هو الهبوط، لأن الإسراع من لازمه.
واصطلاحا
: إدراج القراءة وسرعتها مع مراعاة أحكام التجويد من إظهار وإدغام وقصر ومد، ومخارج وصفات.
-3 التدوير: فهو عبارة عن التوسط بين مرتبتي التحقيق والحدر
-4الترتيل
: لغة: مصدر من رتل فلان كلامه، إذا أتبع بعضه بعضا على مكث وتفهم من غير عجله.
واصطلاحا هو قراءة القرآن بتمهل وتؤدة واطمئنان وإعطاء كل حرف حقه من المخارج والصفات والمدود

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a7lawarda
مدير المنتديات الاسلاميه
مدير المنتديات الاسلاميه
avatar

انثى
عدد الرسائل : 144
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: حكم الميم والنون المشدّدتين   الأربعاء أبريل 09, 2008 11:49 am

عند لفظ ميم مشددة ينبغي إظهار الغنة مقدار حركتين مثل: أمّا، ثمَّ ، عمّ ، أمّن عند لفظ نون مشددة ينبغي إظهار الغنة مقدار حركتين مثل: إنّ، إنّا، "من الجِنَّة والنّاس

1 الغنة : صوت خفيف يخرج من الأنف لا عمل للسان به.
2 الحركة : هي الوحدة القياسية لتقدير زمن المد والغنة، أو مقدار طيّ اليد وفتحها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a7lawarda
مدير المنتديات الاسلاميه
مدير المنتديات الاسلاميه
avatar

انثى
عدد الرسائل : 144
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: الإظهار الحلقي   الأربعاء أبريل 09, 2008 11:58 am

الإظهار: هو إخراج الحرف الساكن من مخرجه من غير وقف ولا سكت ولا تشديد.
-حروفه: الهمزة والهاء والعين والحاء والغين والخاء، وهي مجموعة في أوائل الكلمات التالية: ( أخي هاك علماً حازهُ غير خاسر ). وتسمى هذه الحروف حروف الحلق، لأن مخرجها هو الحلق، ولذا سمي الحكم: الإظهار الحلقي.
طريقة النطق: نظهر النون الساكنة أو التنوين قبل الهمزة والهاء والعين والحاء والغين والخاء.

مثاله : 1- ن+ أ : {مِنْ آيَاتِنَا}، {مَنْ أَرَادَ}، {مَرَّةً أُخْرَى}، {مِلْحٌ أُجَاجٌ}.

ن + هـ: {عَنْهُمْ}، {مِنْهُمْ}، {إِنْ هُمْ}.
ن + ع: {إنْ عُدْنا}،{أنْعَمْتَ}،{يومٌ عَسيرٌ}،{إثْماً عَظيماً}.
ن + ح: {منْ حَوْلِهِمْ}،{شَيءٌ حَفيظٌ} ، {أُسْوَةٌ حَسَنَة}.
ن + غ: {مِنْ غَيْرِ}، {عملٌ غَيْر صالِح}، {منْ عذابٍ غَليظ}.
ن + خ: {مَنْ خَلَقَ}، {كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ{

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a7lawarda
مدير المنتديات الاسلاميه
مدير المنتديات الاسلاميه
avatar

انثى
عدد الرسائل : 144
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: أحكام تجويد القران الكريم   الخميس أبريل 10, 2008 1:56 am

يتبع ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أحكام تجويد القران الكريم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الـمبــــدعــــين :: المنتديات الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: